Support the Southern Cause in Yemen

Click here for English

ساهم في دعم قضية الجنوب في اليمن

اضغط هنا للتبرع

لأكثر من 30 عاماً، تم تهميش قضية جنوب اليمن / الجنوب العربي من قبل السلطات اليمنية المركزية، حيث مُنع الجنوبيون من صياغة القرارات التي تؤثر عليهم بشكل مباشر. على امتداد 25 عاماً، عملت السلطات اليمنية على تقويض موارد جنوب اليمن وبنيته التحتية، وإضعاف الخدمات العامة في المحافظات الجنوبية. واليوم، تقوم هذه العوامل بمفاقمة المعاناة والدمار الناجمين عن الأزمة، حيث لا يزال هناك 3.5 مليون من الجنوبيين بحاجة إلى الدعم الإنساني.

تبرع لدعم الشعب في الجنوب

الدبلوماسي المستقل (ID) منظمة إستشارية دبلوماسية غير ربحية. نحن نؤمن بأن السلام أكثر فاعلية وديمومة عندما يلعب أولئك الأكثر تأثراً بالنزاعات دوراً قيادياً في القرارات السياسية التي ستشكّل دولهم ومستقبلهم. لكن الأكثر تأثراً هم أيضاً الأكثر عُرضة للتهميش. لذلك فإننا نساعد تلك المجموعات المهمشة سياسياً رغم شرعية قضاياها في الوصول والتأثير بعمليات صنع القرار الدولية والدبلوماسية الرفيعة المستوى.

تعمل منظمة الدبلوماسي المستقل مع ممثلي الجنوب السياسيين وممثلي المجتمع المدني في الجنوب، بمن فيهم القياديات النسوية، لمساعدتهم في تحديد مستقبلهم ووضع نهاية للمصاعب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي فُرضت عليهم منذ قيام الوحدة بين جنوب اليمن وشمال اليمن في العام 1990.

الصورة: الصورة: وفد من المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة الرئيس عيدروس الزبيدي يقوم بإحاطة برلمانيين من المملكة المتحدة حول رؤيتهم للجنوب.

لقد قام فريقنا من الدبلوماسيين السابقين وخبراء الإعلام ذوي الخبرة بتحقيق مكاسب هامة خلال العام الماضي. لقد مكّنّا الجنوبيين من التحدث إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، ومجلس حقوق الإنسان. وقد ساعدناهم في تشكيل العملية السياسية بقيادة الأمم المتحدة، وتطوير وتنفيذ استراتيجية لإحراز تقدم في القضية الجنوبية. وقد كفل ذلك بالفعل اعترافاً دولياً أكبر بالقضية الجنوبية والإلحاح الذي يجب معالجتها به؛ بالإضافة إلى تأمين الأولوية للوضع الإنساني والاقتصادي في المحافظات الجنوبية؛ وتركيز اهتمام وسائل الإعلام على محنة الجنوب، الذي تشتد الحاجة إليه.

لكن هذه مجرد البداية. خلال العام المقبل، يجب أن نغتنم الزخم المتنامي لجعل الصوت الجنوبي ليس مسموعاً فحسب، بل وحاسم كذلك.

تبرّع الآن. إن دعمك سيمكّننا من مواصلة مساعدة الجنوبيين على تقرير مستقبلهم بشكل نهائي.

سيتلقى أولئك الذين يتبرعون بمبلغ 100 دولار أو أكثر إحاطة فصلية، والتي توفر نظرة من الداخل على الوضع في جنوب اليمن / الجنوب العربي، وعملية السلام بقيادة الأمم المتحدة، والجهود المبذولة لضمان تقرير المصير.

 

Donate here.

For more than 30 years, the cause of the people of South Arabia/South Yemen has been marginalized by central Yemeni authorities, with Southerners prevented from shaping the decisions that directly affect them. For 25 years, Yemeni authorities have worked to erode South Yemen’s resources and infrastructure, and to weaken public services in Southern governorates. Today, this exacerbates the suffering and devastation amid the crisis, as 3.5 million South Yemenis remain in need of humanitarian support.

Donate to support the people of South Yemen.

Independent Diplomat (ID) is a not-for-profit diplomatic advisory group. We believe that peace is more likely and longer-lasting when those most impacted by conflict play a leading role in the political decisions that will affect their countries and their futures. But those most affected are also the most excluded. So we assist groups, who are marginalized despite their legitimate causes, to access and influence high-level international and diplomatic decision-making.

ID has been working with political and civil society representatives of the South, including women leaders, to help them to determine their own future and achieve an end to the political, economic, social, and cultural hardships that have been imposed on them since the unification of South Arabia and Yemen in 1990.

Photo: Independent Diplomat Executive Director, Carne Ross, meets with Southern Transitional Council President Aidarous Al-Zubaidi to discuss the Southern cause.

Our team of experienced former diplomats and media experts have secured important wins over the past year. We brought Southerners to speak to the UN Security Council, European Union, and Human Rights Council. We helped them to shape the UN-led political process, and to develop and implement a strategy to make progress on the Southern cause. This has already ensured greater international recognition of the Southern issue and the urgency with which it must be addressed; prioritization of the humanitarian and economic situation in Southern governorates; and much-needed media attention on the South.

But this is just the start. Over the coming year, we must seize the growing momentum to make the Southern voice not just heard, but determinative.

Donate now. Your support will enable us to continue helping Southerners to decide their future once and for all.

Those who donate $100 or more will receive a quarterly briefing – an insider’s view on the situation in South Yemen/Arabia, the UN peace process, and efforts to secure self-determination.

قم بدعم قضية الجنوب. في الوقت الذي تتجه فيه أنظار العالم إلى اليمن وإيجاد حلّ للأزمة الحالية – فإن الصوت الجنوبي يغيب مرة أخرى. يعمل ممثلو الجنوب مع الدبلوماسي المستقل لتغيير ذلك: لمنح شعب جنوب اليمن الصوت الذي يستحقونه والقوة لتحديد مستقبلهم. تبرع لدعم شعب جنوب اليمن.